March 12,2019

أعلن كل من مجلس الوحدة الاقتصادية العربية التابع لجامعة الدول العربية برئاسة السفير محمد محمد الربيع، والمنظمة العربية الإفريقية للاستثمار والتطوير العقاري والتجاري برئاسة د. أحمد آل سودين، مشاركتهما في منتدى مصر الاقتصادي، تحت عنوان «مصر بوابة عبورك لأفريقيا».



قال السفير محمد الربيع، إن الاقتصاد المصري خلال الأربعة عقود الأخيرة لم يشهد ما شهده خلال الخمس سنوات الماضية من مرحلة تنمية حقيقية توظف التنمية العمرانية والاستثمار في البنية التحتية لتهيئة مناخ استثماري جاذب موجهاً صوب الإنتاج لتعظيمه (مصحوباً بإصلاحات هيكلية حقيقية شملت البدء في إصلاح منظومة الدعـم – تحرير سعر الصرف – برنامج الرعاية الاجتماعية والإصلاحات التشريعية المصاحبة مع الإعلان عن خطة إصلاح الجهاز الإداري للدولة).



وأضاف في تصريحات صحفية، أن هذا التوجه هو توجه سليم في ظل العولمة المتأرجحة والتحديات الاقتصادية العالمية بجانب التحديات السياسية المحيطة بالمشهد الإقليمي التي لا يمكن إغفالها عند صياغة رؤية اقتصادنا الوطني.



وأوضح «الربيع» أن مصر لن تستطيع أن تحقق رخاء إلا بزيادة الإنتاج وتحقيق قدر من الإكتفاء الذاتي من السلع الأساسية والضرورية مع تقليل حجم الواردات وزيادة الصادرات (واللذان يتطلبان بدورهما أيضاً زيادة غير مسبوقة في الإنتاج) وفتح أسواق جديدة.



ومن جانبه قال د. أحمد آل سودين رئيس المنظمة العربية الأفريقية للاستثمار والتطوير العقاري والتجاري ومقرها المغرب العربي، ورئيس الاتحاد العربي للاستثمار العقاري والصناعي، لا اعتقد أن أحداً منا يختلف على أن زيادة الإنتاج لرفع الصادرات وتقليل الواردات وزيادة فرص العمل هو المستهدف، وما يختلف عليه الخبراء هو آليات تحقيق ذلك.



وأوضح «آل سودين» أن جدوى المشروعات القومية - غير المسبوقة في حجم وسرعة الإنجاز – التي تمت وتتم خلال الخمس سنوات الماضية، تتمثل في "الإستثمار" المؤدي لفرص عمل وإنتاج تنافسي يحقق فرص دخل لكتل متنوعة من المصريين ويساهم في تقليل الأسعار من خلال التنافسية المرجوة للسوق والتقليل من الممارسات الاحتكارية وتقليل الفجوة بين المطلوب والمعروض في السوق المصري الناشئ عن العزوف الاختياري لبعض المستثمرين عن مشروعات بعينها لأسباب متنوعة.



وأضاف أن كل ذلك يواجه عجز موازنة الدولة مما يتيح فرص أكبر لدعم محدودي الدخل والسير في طريق رخاء إقتصادي متدرج.



وعن مشاركتهم في منتدى مصر الاقتصادي هذه الدورة، أعلن «آل سودين» عن اعتزامهم تكريم رموز المال والأعمال في جميع القطاعات المصرية، تقديرا من المنظمة لكل من يساهم في دعم الاقتصاد المصري، وذلك على هامش حفل توزيع جوائز الإبداع والتميز في عالم المال والأعمال للعام السابع على التوالي، المقام خلال فعاليات المنتدى، حيث يقوم قسم الأبحاث في شركة «سمارت فيجن» بتقديم جوائز في كافة نواحي الاقتصاد والمال والأعمال، وتكريم الشخصيات المؤثرة في الاقتصاد المصري وسوق المال والأعمال وذلك طبقا لنتائج أكبر استفتاء في الوطن العربي.